• 2019/09/24 الثلاثاء
  • 02:08 PM

السنوات الخمس الأخيرة الأشدّ حرّا على الأرجح منذ البدء بتسجيل الحرارة (صورة)



من المتوقّع أن تشكّل السنوات الخمس الأخيرة (من 2015 إلى 2019) الفترة الأشدّ حرّا منذ البدء بتدوين درجات الحرارة في السجلات بشكل منهجي، بحسب ما أفادت الأمم المتحدة في تقرير نشر عشية قمّة حول المناخ لزعماء العالم في نيويورك.
وتوقّع العلماء أن يكون متوسّط الحرارة للفترة 2015-2019 أعلى بـ 1,1 درجة مئوية بالمقارنة مع ذاك الذي كان سائدا في الفترة 1850-1900، بحسب التقرير الصادر عن المنظمة العالمية للأرصاد الجوية والذي يتضمّن أحدث البيانات بشأن حرارة الأرض.
وتؤكّد المعطيات الحديثة تواصل المنحى المسجّل خلال السنوات الأربع الأخيرة التي اعتبرت الأشدّ حرّا منذ البدء بتدوين درجات الحرارة في السجلات سنة 1850. وكان تموز 2019 الشهر الأكثر حرّا في العالم منذ البدء بقياس درجات الحرارة.
وتختلف آثار هذا الاحترار باختلاف المناطق، فالحرارة ترتفع في القطبين بوتيرة أسرع، كما أن المناطق الساحلية هي الأكثر عرضة لتداعيات هذه الظاهرة.
وقال ستيفن بيلشر المسؤول عن المكتب البريطاني للأرصاد الجوية إن "بعض البلدان ستعاني من تدعيات الاحترار المناخي، كموجات الحرّ والفيضانات، أكثر من غيرها".
 

التعليقات

أضافة تعليق

تابعونا على